مصر: تقرير انتهاكات مقار الاحتجاز عن شهري مايو ويونيو والاختفاء القسري في المقدمة    

 مصر: تقرير انتهاكات مقار الاحتجاز عن شهري مايو ويونيو والاختفاء القسري في المقدمة    

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

كوميتي فور چستس

تقرير شهري

عن شهري مايو\ أيار و يونيو \حزيران  2018

جنيف (25 يوليو \ تموز 2018   )

بينما كان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي يقول لوزير الشباب والرياضة أشرف صبحي يوم الثلاثاء 11 يوليو تموز  2018 : ” تضع الدولة الشباب في قمة أولوياتها”، كان التقرير العاشر الذي تصدره كوميتي فور چستس عن الانتهاكات في مقار الاحتجاز بمصرعن شهري مايو/ أيار إلى يونيو/حزيران 2018 يخلص طبقا للإحصائيات إلى أن السلطات المصرية ، تضع الشباب في قمة أولويات القمع واهدار حقوق الإنسان، وخاصة في مقار الاحتجاز محل البحث.

تصدر كوميتي فور چستس تقريرها هذا ضمن متابعة مشروع مراقبة الاحتجاز لتقديم نظرة عامة تحليلية عن حالة حقوق الإنسان في أماكن الاحتجاز المصرية – الرسمية وغير الرسمية – خلال شهري مايو/ أيار إلى يونيو/حزيران 2018 ؛و تحمل السلطات المسئولية عن التزاماتها التي يفرضها القانون (الدستور المصري والقانون الجنائي المصري والمعاهدات الدولية لحقوق الإنسان التي وقعت عليها مصر).

وتهدف كوميتي فور چستس إلى إعلام أصحاب المصلحة الوطنيين والدوليين بالظروف الجارية داخل أماكن الاحتجاز ، وتمكين عائلات الضحايا والمحتجزين من إثبات مطالبهم  والمشاركة أو طلب مشاركة السلطات في حوار يمكن أن يضع استراتيجيات وتشريعات متماسكة ومتسقة تضع حداً لمثل هذه الانتهاكات ، ودعم منع الإفلات من العقاب على انتهاكات حقوق الإنسان في أماكن الاحتجاز ،والمساهمة في آليات العدالة الانتقالية التي قد تستخدمها مصر في مرحلة لاحقة.

وتجدد كوميتي فور چستس التزامها بمنهجية واضحة تقوم على رصد ومراقبة الانتهاكات التي يتم الإبلاغ عنها بشكل رسمي وغير رسمي على أساس يومي، ثم استخدام فريق المشروع أداة التحقق بعد جمع البيانات الأولية ،وهي خطوة تواجه صعوبات لأسباب عدة منها المخاطر المرتبطة بها في ظل الظروف التي تحياه مصر، وأخيرا تم تجميع جميع البيانات المجمعة سواء تمت مراقبتها أو التحقق منها أخيراً في هذا التقرير من خلال تحليل سياقي وإحصائي .

ووفق الاحصائيات التي رصدها فريق المشروع تم رصد 170 حالة من الانتهاكات في أماكن الاحتجاز في مايو 2018. فيما تم تسجيل 140 حادثة من الانتهاكات في يونيو 2018 .

وتحقق فريق  كوميتي فور چستس ​​من 32 حادثة انتهاك في أماكن الاحتجاز في مصر موجهة ضد 28 معتقلاً من الحالات التي تم رصدها في مايو ويونيو 2018، وظل الاختفاء القسري هو انتهاك رقم واحد بنسبة 56٪ من جميع الانتهاكات الموثقة، يليه الاعتقال التعسفي الذي يشكل 28٪ من مجموع الانتهاكات الموثقة، ويتبع ذلك الإهمال الطبي بنسبة 9٪ وحالة موثقة من التعذيب والموت في الحجز.

وبالنظر إلى البيانات التي تم جمعها حول جميع المعتقلين الـ 28 ، وجدنا أن 23 معتقلاً من أصل 28 تعرضوا للاختفاء القسري (82٪ من جميع المعتقلين الذين تم التحقق منهم)، وتتراوح فترات الاختفاء القسري من شهر إلى ثلاثة أشهر (69.5٪ من حالات الاختفاء القسري التي تم التحقق منها) ، ومن 3 إلى 6 أشهر (13٪ من الحالات التي تم التحقق منها) ، ومن أسبوع إلى شهر واحد (8.6٪) ، وأقل من أسبوع وشهر واحد مع 4.3 ٪ لكل منهما، فيما عاني  محتجزا واحد فقط من انتهاكات بالسجن بعد انتهاء محاكمته، بينما غالبية المحتجزين (27 من أصل 28 معتقلاً) لا يقضون حكماً ، ولكنهم إما رهن الاعتقال قبل المحاكمة أو أن قضيتهم أمام المحكمة ، لكن لم يصدر أي حكم بعد.

انتهاكات مايو

واستمر الإختفاء القسري في تصدر قائمة الانتهاكات في مايو ، فمن أصل 170 حالة في مايو/ أيار،تم رصد 146 حالة من حالات الاختفاء القسري (80.2٪ من الانتهاكات المرصودة في مايو / أيار 2018)، فيما لازال الاحتجاز التعسفي هو ثاني أكثر الانتهاكات تكرارًا حيث يتم الإبلاغ عن 17 حادثة (9.3٪ من الانتهاكات المرصودة) ثم  الإهمال الطبي ( 8 حالات ) ، والتعذيب  6 حالات والإهمال الطبي الذي أدى إلى الوفاة ( 5 حالات ).

وتصدرت ﻣﺤﺎﻓﻈﺔ اﻟﺸﺮﻗﻴﺔ مجددا انتهاكات ،حيث تم رصد 46 ﺣﺎﻟﺔ ﺣﺪوث اﺧﺘﻔﺎء ﻗﺴﺮي فيها  ﺑﻨﺴﺒﺔ 31.5٪ ﻣﻦ إﺟﻤﺎﻟﻲ اﻟﺤﺎﻻت اﻟﻤﺒﻠﻎ ﻋﻨﻬﺎ.

ورصد الفريق في مايو 2018 ، 17 حالة من الاعتقال والاعتقال التعسفي ، 9 منها ضد النساء، كما رصد الفريق  5 حالات وفاة في مايو 2018 بسبب الإهمال الطبي في أماكن الاحتجاز في جميع أنحاء مصر، ووقعت حالة وفاة واحدة في مجمع سجن وادي النطرون فيما وقعت باقي حالات الوفيات الخمس داخل مجمع سجن طرة، فيما رصد الفريق 8 حوادث إهمال طبي في أماكن الاحتجاز في جميع أنحاء مصر في مايو 2018.

و في مايو 2018 ، عانى 27 طالباً من انتهاكات حقوق الإنسان مثل الاختفاء القسري والاعتقال التعسفي، كما تم رصد عمليات اعتقال واختفاء لـ 7 محامين و 4 ناشطين سياسيين ، واعتقال تعسفي لصحفيين و 5 ناشطين سياسيين ، وتعذيب صحفي في سجن العقرب.

وفيما يخص المرأة ، رصد فريق المشروع  انتهاكات حقوق الإنسان ضد 14 امرأة في أيار / مايو 2018. وتعرضت 6 نساء للاختفاء القسري في أيار / مايو 2018 ، وتعرضت 8 نساء للاعتقال التعسفي.

انتهاكات يونيو

وفي يونيو 2018 ، استمر الحال على ما هو عليه ، ورصد فريق المشروع  120 حالة من المعتقلين الذين تعرضوا للاختفاء القسري (85.7 ٪ من الانتهاكات المرصودة في يونيو 2018)، وكان  الإهمال الطبي هو ثاني أكثر الانتهاكات تكرارًا حيث تم الإبلاغ عن 7 حوادث تصل إلى 5٪ من الانتهاكات المرصودة،  تبعه التعذيب (4.2٪) والتعذيب الذي أدى إلى الوفاة (2.8٪) والإهمال الطبي الذي أدى إلى الوفاة (2.1٪).

ورصد فريق المشروع 120 حالة من حالات الاختفاء القسري في يونيو / حزيران 2018، من بينها ، لم تظهر سوى 11 حالة حتى الآن بلغت 9.1 في المائة فقط من جميع حالات الاختفاء القسري التي تمت مراقبتها في يونيو / حزيران، وواصلت محافظة الشرقية التصدر في عدد ﺣﺎﻻت اﻻﺧﺗﻔﺎء اﻟﻘﺳري حيث بلغت  68 اﻋﺗﻘﺎل واﺧﺗﻔﺎء (30.5٪.) .

ورصد الفريق  4 ﺣﺎﻻت وﻓﺎة ﻓﻲ أﻣﺎﮐن اﻻﺣﺗﺟﺎز ﺑﺳﺑب اﻹھﻣﺎل اﻟطﺑﻲ ﻓﻲ ﯾوﻧﯾو 2018، وقعت 3 من حالات القتل الأربعة في مراكز الشرطة ، بينما وقعت واحدة في سجن العقرب في مجمع سجن طرة، وتم رصد 7 حالات من انتهاكات الإهمال الطبي في أماكن الاحتجاز

وفي يونيو 2018 ، راقب فريق المشروع  6 حوادث من التعذيب الجسدي، وتم إلقاء القبض على 5 من طلاب المدارس الثانوية و 6 طلاب جامعيين وتعرضوا للاختفاء القسري وتم اعتقال طالب جامعي بشكل تعسفي.

وفيما يخص المحامين ، تم توقيف 7 أشخاص واختفائهم في حين تم اعتقال 6 بشكل تعسفي،  11 منهم من محافظة الشرقية ، والآخران من محافظة البحيرة فيما تعرض 4 صحفيين للاختفاء القسري ، بما في ذلك صحفية واحدة بينما تعرض أحد الصحفيين للتعذيب أثناء الاحتجاز.، كما تم اعتقال أحد المدافعين عن حقوق الإنسان وناشط سياسي واحد بشكل تعسفي في حين يعاني أحد السياسيين من الإهمال الطبي أثناء الاحتجاز.

وبالنسبة للمرأة ، رصد الفريق انتهاكات حقوق الإنسان ضد 15 امرأة في يونيو / حزيران 2018، وتعرضت امرأتان للاختفاء القسري في يونيو / حزيران 2018،  في حين تم اعتقال واحتجاز 12 امرأة على أساس مشاركتهن في احتجاج مناهض للحكومة،  بالإضافة إلى صحافية تعرضت للاعتقال التعسفي.

مرفق التقرير باللغة الإنجليزية

View Fullscreen

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.

شارك هذه الصفحة


Facebook